التغذية

من الصعب أحياناً التوصل إلى المعلومات الغذائية الصحيحة والمناسبة، وذلك لأن أسلوب الحياة والاحتياجات الغذائية تختلف من شخص لآخر. كما أن كثرة المصادر المتعارضة، يمكن أن يصعب العملية بأكملها. في مجموعة فوزية السلطان الصحية، يقوم فريق أخصائيو التغذية المؤهلين بتقديم النصائح الغذائية الشاملة للمرضى، إلى جانب تقييم وعلاج العديد من الاحتياجات والمشاكل الغذائية وتعديل أنماط الحياة.

يعمل أخصائيو التغذية المعتمدون والمسجلون لدينا مع المرضى لتطوير برامج الحمية الغذائية وإدارة الوزن المصممة خصيصاً لتناسب كل مريض، بالإضافة إلى تقديم الاستشارات والدعم المستمران لمساعدة المرضى على تحقيق أهدافهم الشخصية. كما يقوم فريق عملنا بتوفير التقييمات الغذائية الشخصية وفقاً لاحتياجات كل حالة، فضلاً عن قياس معدل السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم، اختبار معدل الأيض، تحديد تركيبة الجسم، وكل ذلك من أجل تحديد أهداف شخصية دقيقة تلبي تطلعات المرضى.

إن أخصائيو التغذية لدينا حاصلين على التعليم المتخصص في مجالات التغذية، علوم الغذاء، التنمية البشرية وصحة الأفراد، وهم يقومون بتوفير الأدوات اللازمة والإرشاد العملي حتى يتمكن المرضى من اتخاذ القرارات السليمة حول احتياجاتهم الغذائية.

اختبار معدل الأيض وقت الراحة

اختبار معدل الأيض وقت الراحة

يعتبر اختبار معدل الأيض وقت الراحة (RMR) طريقة قياس بسيطة غير جراحية، تستخدم لقياس كمية الطاقة التي يصرفها الجسم يومياً، أو عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم عندما يكون في راحة تامة. وتعتبر هذه الطريقة أكثر دقة من القياسات القائمة على المعادلة العادية لحساب معدل الأيض، حيث أنها تساعد على تحديد دقيق لعدد السعرات الحرارية التي يجب تناولها يومياً من أجل الاستمرار في فقدان، اكتساب أو الحفاظ على الوزن.

معدل الأيض وقت الراحة هو عدد السعرات الحرارية الأساسية التي يحتاجها الجسم يومياً، علماً أن معرفة هذا المعدل يمكنك من:

  • تحديد عدد السعرات الحرارية الفردية التي تسعى للوصول إليها لمساعدتك على فقدان، اكتساب أو الحفاظ على وزنك
  • التحقق مما إذا كان برنامج التدريب أو التغذية الذي تتبعه قد زاد أو قلل معدل التمثيل الغذائي في جسمك
  • مقارنة سرعة الأيض في جسمك مع غيرك ممن هم من نفس الجنس، العمر، الطول والوزن

تحليل المعاوقة الكهربائية البيولوجية

تحليل المعاوقة الكهربائية البيولوجية (BIA)

يعدّ تحليل المعاوقة الكهربائية البيولوجية (BIA) طريقة تستخدم لقياس تركيبة الجسم - وخاصة كتلة الجسم بدون دهون وكتلة الدهون. كما يكشف هذا التحليل عن مستوى الماء والترطيب في الجسم.

برنامج إدارة الوزن الشامل

إدارة الوزن (انقاص، اكتساب أو المحافظة على الوزن)

صمم برنامج إدارة الوزن الشامل خصيصاً لتلبية احتياجات الرعاية الصحية المتنوعة للمريض، بحيث يأخذ بعين الاعتبار طبيعة الجسم كله لضمان أن التغييرات في نمط الحياة يمكن تنفيذها على المدى الطويل والنجاح في الوصول والحفاظ على الوزن المناسب للجسم. يقيّم هذا البرنامج التحديات التي كنت تواجهها في الماضي ومن ثم يحدد الطرق المناسبة للتحكم بالوزن والتغلب على التحديات مدى الحياة. يستمر البرنامج لمدة 12 شهراً لضمان اندماج المريض مع نمط حياته الجديد بشكل دائم.

تركز برامج التغذية الشاملة في مجموعة فوزية السلطان الصحية على مساعدة المرضى على تغيير عاداتهم الغذائية وأسلوب حياتهم مما يعزز صحتهم، بالإضافة إلى منع وإدارة وفي بعض الحالات معالجة مختلف المشاكل الصحية. سوف يتلقى كل مريض تقييم شخصي بحسب الشكاوي الصحية الفردية التي يعاني منها.

العلاج التغذوي

يمكن أن يساعد خبراء التغذية

  • إدارة الوزن (انقاص، اكتساب أو المحافظة على الوزن)
    • إن الوصول إلى الوزن المثالي والحفاظ عليه ليس بالمهمة السهلة. يقدّم أخصائيو التغذية لدينا المعلومات والمعنويات التي تحتاجها للوصول إلى أهدافك من خلال تقييم جميع جوانب حياتك، وليس فقط وزنك.
  • ارتفاع ضغط الدم
    • يعتبر النظام الغذائي ذو تأثير كبير على خفض ضغط الدم. علماً أن ارتفاع ضغط الدم هو عامل خطورة يساهم في تطوير العديد من الأمراض الأخرى، بما في ذلك السكتات الدماغية والنوبات القلبية. كما أن التعديلات التي تدخلها على نظامك الغذائي يمكن أن تقلل كثيراً من خطر تطوير أي أعراض أخرى ذات صلة.

  • السكري

    • اتباع نظام غذائي صحي يمكن أن يبطئ تطور مرض السكري بشكل ملحوظ. وفي بعض الحالات، تستطيع أن تسيطر على المرض دون الحاجة لتناول أي أدوية على الإطلاق. تعلّم كيفية إدارة مرض السكري دون حرمان نفسك من الطعام وتمتع بصحة أفضل.

  • أمراض القلب، ارتفاع نسبة الكولسترول أو الدهون الثلاثية
    • يمكن أن يساعد الطعام الذي تأكله في الوقاية من أمراض القلب، ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم والدهون الثلاثية العالية. وفي المقابل، قد يشكل عامل خطورة ويؤدي إلى زيادة أحد أو كل هذه الأمراض الثلاثة. كما أن اتباع نظام غذائي صحي يمكن أن يساعدك في منع أو التغلب على أمراض القلب.

  • السرطان
    • الحفاظ على تغذية الجسم خلال تلقي علاج السرطان يعتبر تحدياً كبيراً بالنسبة للمريض. فالعديد من المرضى يكونون غير قادرين على تناول كميات كافية من الطعام أو التحكم بفقدان الوزن قبل أو أثناء أو بعد العلاج. فاستهلاك كمية كافية من المواد المضادة للأكسدة يمكن أن يساعد المرضى بعد تشخيص إصابتهم بالمرض.

  • الأمراض العصبية وإعادة التأهيل بعد السكتات
    • طالما آمنا بأن العقل السليم في الجسم السليم، لذلك من المهم جداً أن تأكل الأطعمة التي يحتاجها دماغك عندما يخضع للعلاج والتعافي من المشاكل العصبية، مثل التصلب المتعدد، السكتة الدماغية أو مرض باركنسون.

  • التعافي بعد جراحة المعدة
    • يتطلب التعافي بعد العمليات الجراحة في المعدة اتباع نظام غذائي محدد بعناية قبل العودة إلى النظام الغذائي العادي. كما أن جراحة المعدة تضع المريض في وضع خطر متزايد بسبب زيادة نقص المغذيات والفيتامينات، والتي ينبغي متابعتها بعناية.

  • مرض ارتجاع المريء المعدي
    • بعض الأطعمة يمكن أن يزيد من أعراض مرض ارتجاع المريء المعدي، علماً أن العلاج الغذائي يستطيع أن يساعد في السيطرة على الأعراض وتحسين صحتك.

  • متلازمة القولون العصبي والتهاب القولون التقرحي
    • يمكن أن يساعد النظام الغذائي في السيطرة على أعراض الانتفاخ والإمساك والإسهال، مما يساعد على زيادة امتصاص الجسم للمغذيات.
  • داء الرتوج
    • وهو تكوّن حبوب عبارة عن انتفاخات مجوفة في الأمعاء، في حين أن النظام الغذائي لا يمكنه علاج داء الرتوج، إلا أنه يمكن أن يقلل كثيراً من خطر تطوّر الانسدادات – وهي حالة ملتهبة ومؤلمة من المرض.

  • حساسية اللاكتوز
    • اللاكتوز هو نوع من السكر الموجود في الحليب والألبان. بعض الناس ليس لديهم ما يكفي من الانزيم اللازم لهضم وتحلل هذا السكر، مما يؤدي إلى آلام في البطن، الإسهال والانتفاخ. التقليل أو تجنب اللاكتوز في النظام الغذائي يحسن الأعراض التي تشعر بها.

  • مرض السيلياك
    • السيلياك هو حالة مرضية جادة جداً، الأمر الذي يتطلب حذراً عند تخطيط النظام الغذائي، حيث يجب أن تؤخذ اعتبارات خاصة أثناء الطهي في المنزل أو تناول الطعام خارج المنزل.
  • الإطعام بواسطة أنبوب التغذية
    • نحن نقدم تقييمات وتوصيات حول الإطعام بواسطة أنبوب التغذية وكذلك نساعد المريض في مرحلة الانتقال من التغذية بواسطة الأنبوب والعودة إلى اتباع نظام الغذائي عن طريق الفم.

  • التغذية خلال الحمل والإرضاع
    • تتطلب فترة الحمل توصيات غذائية محددة كل ثلاثة أشهر، حيث أن خطة النظام الغذائي ضرورية جداً للتأكد من زيادة الوزن بشكل طبيعي وتجنب تطوّر المشاكل الصحية. كما يؤثر النظام الغذائي الصحي أيضاً على الرضاعة الطبيعية وكمية الحليب بعد الولادة.

  • التغذية لكبار السن
    • كلما تقدمنا في السن، كلما تغيرت متطلباتنا الغذائية، لذلك يقوم أخصائيو التغذية لدينا بتقييم النظم الغذائية الحالية لضمان الصحة المثلى للمسنين.

  • التغذية للأطفال
    • النظام الغذائي الصحي يساعد الأطفال على النمو والتعلم، كما أنه يمنع السمنة والأمراض ذات الصلة بالوزن.

       

       

       

       

       

       

       

       

       

       

       

       

تواصل معنا

العنوان:

العنوان: عمارة أمايا، الطابق الثاني، عمارة 7، شارع بغداد، قطعة 9، السالمية، الكويت، صندوق بريد 24472 الصفاة 13015 الكويت

الهاتف: +965 2572-0338 / 2572-1757

الفاكس: +965 2572 1677

البريد الإلكتروني: info@fshnkuwait.org

تفاعل معنا

اشترك في نشرتنا الإخبارية

ابقى على اطلاع بأخر أخبارنا وخدماتنا. قم بتسجيل عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك أدناه للاشتراك في نشرة مجموعة فوزية السلطان الصحية.